مقالات

ومضة الجمعة

رئيس التحرير

18 عام من اقتتال يكاد يكون فعلي بين امريكا والخليج من جانب وايران من جانب اخر , طوال هذه السنين العجاف على الشعب العراقي نيسير نهر الدم والسلب ونهب لخيرات هذا البلد حيث كان دافع الثمن الوحيد بهذه الحرب القذرة , اليوم تاتي رياح باردة وتجلس جميع الفرقاء على طاولة واحدة مبتسمين فلم يدفع اي منهم ثمن لتلك السنين السوداء ,قام بهذه المهمةالشعب العراقي بسبب ادارة الخونة والمرتزقة لوادي الرافدين, الجميع يبحث عن مصالح شعوبه الا قيادات العراق تبحث عن مصالح حلفاءها خارج الحدود. تبا لكم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى