اقتصادية

مصر تُقر اكبر موازنة مالية في تاريخها بحجم ١٣٥ مليار دولار

العربية٢٤نيوز/د. على النصيفي

وافقت الحكومة المصرية، على مشروع موازنة للعام المالي 2021 ـ 2022، بعجز يعادل 6.6 بالمئة من إجمالي الناتج المحلي، وفق بيان صدر عن رئاسة مجلس الوزراء.

وتستند الموازنة إلى تقديرات بتحقيق نمو اقتصادي في البلاد بنسبة 5.4 بالمئة خلال عام الموازنة، وفقا للبيان.

وفي ديسمبر/ كانون الأول الماضي، توقع صندوق النقد الدولي عجزا في الموازنة المصرية للعام المالي الحالي 2020 ـ 2021 نسبته 8.1 بالمئة من إجمالي الناتج المحلي.

وتبدأ السنة المالية في مصر مطلع يوليو/ تموز حتى نهاية يونيو/ حزيران من العام التالي، بحسب قانون الموازنة في البلاد.

وفي مشروع الموازنة، تتوقع الحكومة إيرادات بحوالي 1.3 تريليون جنيه (82 مليار دولار)، ارتفاعا من 1.117 تريليون جنيه (70.7 مليار دولار) في العام المالي الحالي، بنمو 16.4 بالمئة، دون ذكر رقم لإجمالي النفقات.

وبحسب بيان مجلس الوزراء، تخصص الموازنة الجديدة 87.8 مليار جنيه (5.55 مليارات دولار) لدعم السلع التموينية، ارتفاعا من 83 مليار جنيه (5.25 مليارات دولار) للعام المالي الحالي.

ونقل البيان عن وزير المالية محمد معيط، قوله، إن الموازنة تتضمن مخصصات بقيمة 20 مليار جنيه (1.26 مليار دولار) لتقديم دعم نقدي شهري لأكثر من 3.6 ملايين أسرة فقيرة، وزيادات في الأجور.

وقال مجلس الوزراء إنه سيحيل مشروع الموازنة إلى البرلمان للتصديق عليها، وهي خطوة دستورية قبل أن تصبح قانونا نافذا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى