اخبارية

صرح الامين العام لحركة (نازل اخذ حقي) لـ(العربية24نيوز) بعودة الاحتجاجات مرة أخرى بعد اغتيال الوزني

العربية 24 نيوز
صرح الامين العام لحركة (نازل اخذ حقي) الفريجي من خلال الاتصال هاتفي بـ(العربية24نيوز) ان ما حصل هذه هذه الليلة باغتيال الناشط المدني ايهاب الوزني هو بعث برسالة واضحة باستمرار عجز الحكومة المركزية على اعتبار هي المسؤولة عن حماية المواطنين وما نشاهده مغاير لمهام الحكومة الواقعي فهي لم تستطيع حمايتنا سابقاً وغير قادرة بالمستقبل .

كما اشار الفريجي متسائلاً: كيف سنضمن حماية الانتخابات بهذا العجز الواضح اعتقد انها مستعدة للتضامن مع العصابات والمرتزقة لضمان بقاءها على كرسي السلطة ، ما يحدث من اغتيالات لثوار تشرين السلميين والناشطين يجعلنا نفكر بالعودة للشارع فتحرير ليس بعيدة عنا وهذه المرة ستكون مختلفة فلم نبقي لهم بقية .

واضاف الفريجي: ان استشهاد الوزني ضريبة تضعنا امام منحدر خطير لذلك ادعو الجميع للتفكر ملياً فنحن امام مرحلة مفصلية ممكن ان تذهب بالعراق الى الهاوية لا سامح الله ، ادعو جميع الحركات والأحزاب الجديدة كما ادعو جميع الناشطين وأصحاب الراي من الطبقة المثقفة بالعراق بوقفة جادة وحقيقية بعد استشهاد الوزني

واضاف الفريجي ما يحصل يعطي انطباع اننا متجهون لمرحلة خطيرة واكثر شراسة من قبل قوى اللا دولة وقوى الفساد التي تستعد لحرق العراق من اجل ضمان بقاءها بالانتخابات القادمة

الرحمة والخلود لكوكبة الشهداء التي التحق بها الوزني هذه الليلة الخزي والعار للقتلة الجبناء ومن يقف خلفهم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى