تساؤلات

دفاع دولة الرئيس عن الصدر يشخص القادم

أولا : هو اثبات واضح وواقعي مما لا يقبل الشك ان التيار الصدري جاني الأرباح الأول من حكومة الكاظمي وان الأخير ابرم صفقة داخلية خارجية مع التيار الصدري منها
ان الكاظمي مرشح التيار بتوافق صدري بريطاني امريكي سعودي إيراني وخصوصاً بعد ذوبان الجليد بين الإسلامية والمملكة ونجاح مباحثات فينا .

ثانيا: ليس هناك داع للتزييف فالتيار الصدري حصد افضل الثمار مقابل دعم الكاظمي بإهدائهم البنك المركزي وشركة سومو فهو المستفيد الأول من ارتفاع صرف الدولار والمتحكم الواقعي بالمنتجات النفطية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى